عملية نيكل جراس أو الجسر الجوى الأمريكى

President Nixon, faced with the possibility of an Arab oil embargo for his actions or the potential of Israel using nuclear weapons as a result of his inaction, said, "Send everything that can fly." That launched Operation Nickel Grass.

"The arrival of tanks and artillery shells enabled us to complete our missions," said Maj. Gen. Itzhak Hoffi, commander of Israel's northern front

A cease-fire was issued Oct. 26, but the airlift continued until the afternoon of Nov. 14, 1973. Operation Nickel Grass came to an end when a Dover C-5 landed at Lod delivering 143,000 pounds of cargo.

"For generations to come, all will be told of the miracle of the immense planes from the United States bringing in the material that meant life to our people," Israeli Prime Minister Golda Meir proclaimed at the time.

"It was a critical element in demonstrating the importance of airlift as an instrument of U.S. national policy. The Berlin Airlift has been remembered. Nickel Grass has not, and I hope this helps resurrect it." To assist in the resurrection, Robertson wrote a 70-page history titled, "Operation Nickel Grass, the Airlift to Israel and Coronation of the C-5 Galaxy."

"There is still controversy today on how much impact the airlift actually had, and we will never know what might have happened had it not been for Operation Nickel Grass," Robertson said. "No one really knows, but I must ask, what would have happened if the United States wouldn't have come at all?"

عملية نيكل جراس ـ قاعدة دوفر الجوية

ترجمة : واجه الرئيس الأمريكى نيكسون بإحتمال مقاطعة البترول العربى بسبب سياسته ، وتوقع إن تستخدم إسرائيل السلاح النووى لعدم تدخله مما دعاه إلى ان يصدر أمرا بعملية نيكل جراس وان يتم إرسال كل شىء يطير

يقول ميجور إسحاق حوفى قائد الجبهة الشمالية لإسرائيل " أن وصول الدبابات وقذائف المدافع مكنتنا من إكمال مهمتنا"ـ

وقف إطلاق النار صدر يوم 26 أكتوبر لكن الجسر الجوى استمر حتى ظهر يوم 14 نوفمبر عام 1973 ، عملية نيكل جراس استمرت إلى نهايتها عندما هبطت السى 5 فى مطار اللد بشحن وصل إلى 143000 باوند

تقول رئيس الوزراء الإسرائيلى جولدا مائير ( للأجيال القادمة سنذكر معجزة الخطط العظيمة من الولايات المتحدة الأمريكية فى احضار المواد التى تعنى الحياة لشعبنا )ـ

لقد كان عنصرا صعبا فى عرض أهمية الجسر الجوى كأداة للسياسة القومية للولايات المتحدة ، إن جسر برلين الجوى بالذاكرة أما نيكل جراس ... فلا ....وانا آمل فى المساعدة فى إحياءه

وللمساعدة فى إحياءه كتب روبرتسون 70 صفحة من التاريخ بعنوان " عملية نيكل جراس ، الجسر الجوى لإسرائيل وطائرات السى 5 جالاكسى "ـ

مازال هناك جدال اليوم عن حجم التأثير الفعلى للجسر الجوى ... ويتسأل روبرتسون ماذا كان سيحدث لو أن الولايات المتحدة الأمريكية لم تأت نهائيا ؟

أنظر ايضا

السادات ـ البحث عن الذات الجسر الجوى الامريكى والمساعدة السوفيتية

ما هى حقيقة الجسر الجوى الأمريكى لإسرائيل أثناء الحرب ؟

تعليقات هامة على الجسر الجوى الأمريكى

نصر اكتوبر

سى 5 ودبابة من طراز ام 60

 

Google

 


 

 

 

الصفحة الرئيسية